الارشيف / أخبار عاجلة

تحليل بول يستخدم تقنية النانو للكشف المبكر عن أنواع معينة من السرطانات

الثلاثاء، 21 يناير 2020 07:00 ص

الكشف عن السرطان بمختلف أنواعه فى مرحلة مبكرة للغاية وباستخدام عينة بسيطة من البول هو طموح العديد من الأطباء، وبعد سنوات من البحث، من قبل علماء من جامعة توينتي والمركز الطبي بجامعة VU بأمستردام (VUmc) أدت إلى نهج جديد باستخدام تقنية النانو للكشف عن أنواع السرطان باستخدام البول.

 

ووفقاً للموقع الطبى الأمريكى "HealthDayNews"، يمكن للكشف المبكر عن السرطان أن يحدث فرقًا فعليًا فى معدلات البقاء على قيد الحياة وفى مدة وتكلفة العلاج اللازم. فى الممارسة العملية، يذهب المرضى إلى الطبيب في الوقت الحالي لديهم شكاوى أوألم، وفي كثير من الحالات تكون متأخرة للغاية.

 

وتعد تقنية النانو وراء هذا الاختبار ويكون اختبار البول الأساس فى التشخيص، لأكثر من نوع واحد من أنواع السرطان، ويحلل اختبار البول شظايا الحمض النووى "الميثيل" وهذه بصمات للسرطان بما فى ذلك موقعه فى الجسم.

 

وقد تبدو حقيقة أنه يمكنك اكتشاف سرطان المثانة في عينة البول أمرًا بديهيًا، لكن اكتشاف سرطان عنق الرحم أمر ممكن أيضًا.

 

وعلاوة على ذلك، هناك مؤشرات قوية على أن سرطان الرئة يترك آثارًا مبكرة في البول أيضًا، لذلك يجب تثبت قابلية التطبيق للاختبار، وفى البداية، سيتم فحص أربعة أنواع من السرطان: سرطان المثانة وسرطان عنق الرحم وسرطان الرئة وسرطان القولون.

 

ويتم استخراج شظايا الحمض النووي "الميثيل" من البول باستخدام هيكل من "النانو"، والخطوة التالية هي كشف الشظايا والكشف عن بصمات السرطان.

 

وجدير بالذكر أن السرطان هو وحش قاتل لا تظهر أعراضه إلا متأخراً ليكون المريض فى سنواته الأخيرة لأنه يفترس الأعضاء ويدمرها.

قد تقرأ أيضا