بسبب مجدي يعقوب.. إيقاف وإحالة داعية إسلامي إلى التحقيق

بسبب مجدي يعقوب.. إيقاف وإحالة داعية إسلامي إلى التحقيق
بسبب مجدي يعقوب.. إيقاف وإحالة داعية إسلامي إلى التحقيق

كرمت دولة الإمارات الدكتور مجدى يعقوب ومنحته وشاح محمد بن راشد للعمل الإنسانى، خلال مبادرة صناع الأمل التي جمعت نحو 360 مليون جنيه لبناء مستشفى مجدى يعقوب في القاهرة. 

وعلق رواد السوشيال ميديا على تكريم مجدى يعقوب بقولهم هذا هو نمبر 1 الحقيقى.

ولكن الداعية عبد الله رشدى علق على حسابه بتوتير في تغريدة أسقط فيها حكما شرعيا بعدم قبول عمل العالم الكبير مجدى يعقوب كون الله لا يقبل عمل الكفار وهاجم من سماهم بالشباب الملحد وبث فيديوهات يدافع فيها عن حالة هجوم الأزهر لأبو إسحاق الحوينى. 

وقال: "العمل الدنيوى مادام ليس صادرا عن الإيمان بالله ورسوله فقيمته دنيوية بحتة، تستحق الشكر والثناء والتبجيل منا نحن البشر في الدنيا فقط، لكنه لا وزن له يوم القيامة: "وقدمنا إلى ما عملوا من عمل فجعلناه هباء منثورًا".

أما دار الإفتاء فردت على عبد الله رشدى واشادت بالدكتور مجدي يعقوب ووصفته بأنه صاحب السعادة.

واستاء رواد مواقع التواصل من تعليق عبد الله رشدى، وغرد قائلا: إنه تم إيقافه عن العمل من قبل وزارة الأوقاف وإحالته إلى التحقيق.