أخبار عاجلة
سائقو التوك توك.. ضحايا لقمة العيش -
يسرا تبكي على الهواء مع وائل الإبراشي -
وزيرة سودانية تعلن إصابتها بكورونا -

بالمستندات نشر تحريات الرقابة الإدارية بقضية رشوة مسئولين كبيرين

بالمستندات نشر تحريات الرقابة الإدارية بقضية رشوة مسئولين كبيرين
حصلت "بوابة الفجر" على تحريات هيئة الرقابة الإدارية، في القضية المتورط فيها مسؤولين كبيرين بالهيئة العامة للبناء والإسكان، بالحصول على رشوة مالية قدرها 750 ألف جنيه، من رجل أعمال ورئيس جمعية إسكان، مقابل إنهاء تخصيص قطعة أرض في مدينة الغردقة بمئات الملايين لإقامة وحدات سكنية مختلفة عليها.  

وأكد أحمد ذكي الرفاعي - 33 سنة - عضو بهيئة الرقابة الإدارية، أنه تلقى بلاغًا من رئيس مجلس إدارة إحدى جمعيات الإسكان، يفيد طلب المتهمين الأول والثاني رشوة مالية، وبإجرائه التحريات بشأن البلاغ أكدت صحته، فاستصدر إذنا من النيابة العامة بتسجيل وتصوير المحادثات الهاتفية واللقاءات التي تدور فيما بين مقدم البلاغ والمتهمين، ونفاذا لذلك الإذن تمكن من تسجيل وتصوير محادثات هاتفية ولقاءات أكدت ما توصلت إليه تحرياته.  
Advertisements

وأضاف "ذكي"، أنه رصد لقاءً جمع بين مقدم البلاغ والمتهم الثاني بمقهى بمدينة نصر، طلب خلاله مبلغ الرشوة، كما رصد لقاءً آخر جمع مقدم البلاغ والمتهم الأول بمحل عمل الأخير، طلب خلاله الأخير مبلغ الرشوة مقابل اعتماد التخصيص، فاستصدر إذنا من النيابة العامة بضبط المتهمين وتفتيشهما حال أو عقب تقاضيهما للرشوة، ونفاذا لذلك الإذن رصد لقاء جمع بين مقدم البلاغ والمتهم الأول، حيث دار بينهما حديث بشأن تأكيد الأخير على إنهائه إجراءات اعتماد خطاب التخصيص، وبنهاية اللقاء أخذ مبلغ الرشوة، فتم ضبطه ومبلغ الرشوة، ثم ألقى القبض على المتهم الثاني، بعد رصد وتسجيل مكالمات ولقاءات أكدت دوره في عملية الرشوة.  

اعترافات المتهم الأول
وعند مواجهة النيابة للمتهمين بالتسجيلات والتحريات والتحقيقات، أقر المتهم الأول بالتحقيقات، بأنه يشغله منصب رئيس إدارة مركزية بالهيئة العامة لتعاونيات البناء والإسكان، ويختص بالرقابة والإشراف على الجمعيات التعاونية، والتفتيش على إجراءات الجمعيات في تخصيص الوحدات السكنية وإصدار خطابات اعتماد التخصيص.  

وأضاف أن ما اتخذ من إجراءات بشأن الجمعية رئاسة مقدم البلاغ للرقابة الإدارية، يتمثل في التفتيش الإداري والمالي على أعمال الجمعية، وأعد تقرير بشأن ما انتهى إليه التفتيش واعتمده تمهيدا لإصدار خطاب التخصيص.  

وتابع، أنه التقى بتقابله مع مقدم البلاغ لعدة مرات لتوضيح ما آل إليه اعتماد التقرير وإصدار خطاب التخصيص للأرض، وأنه تقابل معه بمقهى "البشوات" بمنطقة حدائق القبة وخلاله تسلم منه حقيبة بداخلها زجاجة عطر فقبلها ليتم القبض عليه.  

اعترافات المتهم الثاني
كما أقر المتهم الثاني بالتحقيقات، بطلب المتهم الأول وساطته في أخذ مبلغ مالي على سبيل الرشوة؛ عن كل قطعة أرض مقابل اعتماده التخصيص لها، وأنه التقى بالفعل بمقدم البلاغ وطلب منه مبلغ الرشوة مقابل ذلك.  

عقب انتهاء التحقيقات وجهت نيابة أمن الدولة العليا إلى المتهمين بصفتهما موظفين عموميين، الأول رئيس إدارة مركزية بالهيئة العامة لتعاونيات البناء والإسكان، والثاني كبير أخصائيين بدرجة مدير عام بالهيئة العامة لتعاونيات البناء والإسكان، طلبا لنفسهما عطية لأداء الأول عمل من أعمال وظيفته ولأداء الثاني عمل زعم أنه من أعمال وظيفته، وكان ذلك بأن طلبا من رئيس مجلس إدارة الجمعية، رشوة مالية مقابل اعتماد تخصيص قطعة أرض للجمعية التي يرأسها.  

القضية متورط فيها، "أ. ع. س" - 57 سنة - مدير عام بالهيئة العامة للبناء والإسكان، و"س. م. ع" - 58 سنة - مفتش بالهيئة العامة لتعاونيات البناء والإسكان.  

وحملت القضية الرقم 1594 لسنة 2020 جنايات حدائق القبة، وقيدت برقم 62 لسنة 2020 جنايات أمن الدولة العليا، وتولى التحقيق فيها المستشار محمد عماد وكيل نيابة بنيابة أمن الدولة العليا، تحت إشراف المستشار خالد ضياء المحامي العام الأول لنيابة أمن الدولة العليا. 

christian-dogma.com
christian-dogma.com
 

هذا الخبر منقول من : جريده الفجر


تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.