أخبار عاجلة
عاجل | زلزال قوي يضرب هذه الدولة منذ قليل -

بعد طرده من مسكنه.. رئيس اتحاد النقابات الفنية يعلن حل أزمة نجل "عبد المطلب"

بعد طرده من مسكنه.. رئيس اتحاد النقابات الفنية يعلن حل أزمة نجل "عبد المطلب"
بعد طرده من مسكنه.. رئيس اتحاد النقابات الفنية يعلن حل أزمة نجل "عبد المطلب"

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
بعد طرده من مسكنه.. رئيس اتحاد النقابات الفنية يعلن حل أزمة نجل "عبد المطلب", اليوم الثلاثاء 7 أبريل 2020 01:15 صباحاً

12:52 ص الثلاثاء 07 أبريل 2020

كتب - بهاء حجازي:

أعلن المخرج عمرو عبدالعزيز، رئيس اتحاد النقابات الفنية، عن حل أزمة نور نجل الفنان الراحل محمد عبدالمطلب، الذي يعاني حاليًا من وجود مأوى له بعد أن تم طرده من مسكنه بالمغرب.

وكتب عبدالعزيز عبر حسابه على "فيسبوك"، مساء أمس: "الحمد لله تم التواصل مع نور محمد عبد المطلب، عن طريق رجل الأعمال والصديق محمد أبو صفيحة، وسوف يتكفل به في هذه الأزمة، كل الشكر له ولاتحاد الفنانين العرب، ورئيسه مسعد فودة".

وتحدث نور، عن أزمته خلال مداخلة هاتفية فى برنامج رأى عام المذاع على قناة ten ، قائلا: "أحد الأصدقاء المغاربة تفضّل عليا وأكرمني وأعطاني شقة في بناية سكنية يملكها، وظللت بها 12 عامًا، وتوفي صديقي المغربي بعدها، وفوجئت يوم الثلاثاء الماضي بأن زوجة صديقي الراحل صاحب السكن، أتت ومعها آخرون لطردي من الشقة، جاءت حرم المرحوم وأخرجوني من الدار دون مراعاة لصحتي أو سني الكبير أو الظروف الصعبة التي تمر بيها البلاد، خرجوني بلا رحمة، آخر حاجة كنت أتخيلها إن يكون في مشكلة بيني وبين عائلة المرحوم الذي أكرمني لسنين طويلة".

كما تحدث "نور" في تصريحات سابقة لـ"مصراوي" قائلًا: " إنه هاجر إلى المغرب منذ 30 عامًا عقب إفلاسه: "أنا كان عندي مطعم كبير في القاهرة اتحرق واتدمر وأنا ادمرت معاه، وبمنتهى الأمانة الناس في المغرب ساعدوني وأعانوني ووقفوا بجانبي كأني واحد منهم".

وعن سبب انقطاعه عن مصر كل هذه الفترة رد قائلًا: "كل ما أرغب به الآن هو سكن أعيش به"، لافتًا إلى أنه ليس لديه جواز سفر، أو بمعنى أدق جوازه غير مُجدد، لأن السفارة المصرية بالمغرب رفضت تجديده بسبب أنه ليس لديه رقم قومي: "أنا هيكون عندي رقم قومي ازاي وأنا مهاجر من 30 سنة؟".

وأضاف نجل المطرب الكبير: "مصر بتجري في دمي، ومعنديش أي مشاكل، ولا قضايا، ولا أي حاجة وأنا لم أُخطئ في حقها يومًا.. أنا مصري وطني، لكن هاجي مصر أقعد فين أنا، ولا عندي مكان ولا سكن، خلوني قاعد عند الناس اللي شايلني"، على حد قوله.

جدير بالذكر أن الفنان محمد عبدالمطلب، ولد في 13 أغسطس 1910، وبدأ حياته الفنية بالغناء في مسرح "بديعة"، ثم في فرقة الموسيقار محمد عبدالوهاب، وقدم خلال مسيرته عشرات الأغاني التي حققت له جماهيرية عريضة، منها: "ساكن في حي السيدة، ويا أهل المحبة، وودع هواك، ويا ليلة بيضا"، وشارك في عدة أفلام سينمائية، منها: "5 شارع الحبايب، واديني عقلك، وليلة غرام، ولك يوم يا ظالم، وعلى بابا والأربعين حرامي، وتاكسي حنطورة".

ومن أشهر أغانيه "رمضان جانا" كلمات حسين طنطاوي، وألحان محمود الشريف. ورحل في 21 أغسطس عام 1980 عن عمر ناهز الـ70 عامًا، تاركًا إرثًا كبيرًا من الأغاني والأفلام السينمائية لتكون مدرسة في تاريخ الفن الأصيل.

لقاء نجل عبدالمطلب مع عمرو عبدالحميد

symptom.png

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

كورونا فى العالم