أخبار عاجلة
شوبير: بيراميدز يفاوض أحمد حجازي -
لا تزويد للخضار لسوق العارضة -
إيتو ودروجبا وكبرياء إفريقيا -
ما بعد الثورة الصناعية الرابعة -
قيمة فى هذه السيرة! -
النموذج التايوانى -

عملية جراحية تنقذ سيدة مصابة بـ5 طعنات على يد زوجها

عملية جراحية تنقذ سيدة مصابة بـ5 طعنات على يد زوجها
عملية جراحية تنقذ سيدة مصابة بـ5 طعنات على يد زوجها

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
عملية جراحية تنقذ سيدة مصابة بـ5 طعنات على يد زوجها, اليوم الخميس 26 مارس 2020 07:43 صباحاً

أجرى أطباء مستشفى طوارئ المنصورة، جراحة عاجلة لسيدة في العقد الرابع من عمره، عقب إصابتها بطعنات نافذة بالصدر والذراع على يد زوجها. 

وأصيبت السيدة بثلاث طعنات نافذة في الصدر، وطعنتين في الذراع، ما تسبب في إصابتها بصدمة نزيفية وانخفاض حاد في ضغط الدم، وفق ما شخصه الأطباء.

وأجرى فريق طبي من  قسم جراحة القلب والصدر بقيادة الدكتور فتوح علاء الدين مدرس مساعد جراحة القلب والصدر، الدكتورة رانيا يوسف، الدكتور محمد زهران، الدكتور محمود نصير، الدكتور أمير ثابت، الدكتور إسلام سعيد وطاقم التخدير الدكتور محمد الأمير، الدكتور محمد رجب، الدكتور محمود أشرف، العملية الجراحية، حيث تبين أن الجروح نافذة إلى الشريان الأورطي الصاعد.

في سياق آخر، أطلق مركز الأورام بجامعة المنصورة، أمس الأربعاء، مبادرة العيادة الالكترونية، بوحدات طب الأورام وأمراض الدم وجراحة الأورام وأورام الأطفال حرصًا على سلامة المرضى في ظل الظروف الراهنة والإجراءات الاحترازية  للحد من إنتشار فيروس كورونا المستجد، وتقليل أعداد المرضى في العيادات الخارجية والقضاء على مشكلة الزحام.

 

وأوضح الدكتور وليد النحاس نائب مدير مركز الأورام، أن النظام الجديد يتيح للمريض طلب الاستشارات الطبية التخصصية طبقًا للحالة الصحية، حيث يقوم الطبيب المكلف بالعيادة بالتواصل مع المريض  عبر رسائل الصفحة الرسمية لمركز الأورام جامعة المنصورة.

وأشار "النحاس" إلى الرد على استفسارات الحالة المرضية  ومتابعتها، وتقديم الاستشارات العلاجية  للمرضى وفي حالات الضرورة يحجز الطبيب موعدًا للمريض للحضور للمركز.

وأوضح الدكتور محمد حجازي، المدير التنفيذي للمستشفيات والمراكز الطبية المتخصصة، أن ادارة المستشفيات بجامعة المنصورة تعمل على اتخاذ العديد من الإجراءات الاحترازية التي من شأنها الحفاظ على حياة المرضى المترددين على المستشفيات والمراكز الطبية، والحد من انتشار فيروس كورونا المستجد،  والاستفادة من التحول الرقمي للخدمات الطبية التي تقدم للمرضى من خلال البرامج الإلكترونية الطبية لمتابعة المرضى.

الجدير بالذكر أن فيروس كورونا انتشر في البداية من مقاطعة هوبي في الصين، ثم انتقل إلى عدد من دول العالم، وتعتبر الصين أنها بدأت في ضبط انتشار الفيروس، وعدد الوفيات خارج مقاطة "هوبي" بدأ في التراجع، إلا أن منظمة الصحة العالمية حذرت من التفاؤل بشأن ضبط المرض.

وتحول انتشار مرض إلى وباء حين يصيب العديد من دول العالم، ولا يقتصر انتشاره على دولة معينة، في حين يصبح وباء عندما تنتقل العدوى حول العالم بين السكان المحليين للكثير من الدول على نطاق واسع.

وأحدث فيروس كورونا (كوفيد 19) هلعا واسعا حول العالم، وسط شائعات غير دقيقة حول سبل الوقاية من العدوى التي أدت لوفاة الآلاف حتى اللحظة.