أخبار عاجلة
الخالد: صحة الناس.. أولاً -
الحظر الشامل الأخير في الأردن -
حركة فتح تودِّع الشهيد القائد محسن إبراهيم -

7 مشروبات صحية لوجبة الإفطار في رمضان

خبرني - يحتاج الجسم إلى تعويض السوائل التي خسرها خلال النهار في شهر رمضان، وإلى جانب الماء، يلجأ الكثيرون إلى المشروبات والعصائر المنعشة التي تساعد على ترطيب الجسم.

وفيما يلي مجموعة من المشروبات المنعشة والصحية التي يمكنك إعدادها لوجبة الإفطار في رمضان، بحسب موقع أودادوك الإلكتروني:

شراب الجلاب

الجلاب هو واحد من أكثر المشروبات شعبية في المنطقة العربية، وخلال شهر رمضان، يعد هذا المشروب عنصراً أساسياً على مائدة الإفطار في معظم المنازل. ويتم تحضير هذا الشراب باستخدام التمر ودبس العنب مع ماء الورد ويتم تقديمه مع الكثير من الثلج للتغلب على الشعور بالعطش، وغالباً ما يكون الجلاب منخفضاً في السعرات الحرارية، ولا يحتوي على مواد تحلية صناعية.

ماء جوز الهند

بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من الجفاف بسبب الصيام، يعد ماء جوز الهند خياراً مثالياً، فهو شراب صحي عضوي لا يحتوي على إضافات اصطناعية، كما يحتوي جوز الهند على وفرة من الشوارد والفيتامينات والمعادن التي تساعد في التغلب على الجفاف، كما أنه لا يزيد مستويات السكر والأنسولين.

قمر الدين

واحد من أكثر مشروبات رمضان شعبية في العديد من البلدان العربية، وهو رائع لموسم رمضان، والمكون الرئيسي هو المشمش المجفف أو معجون المشمش.

ويساعد قمر الدين على الهضم، وتنظيم عملية التمثيل الغذائي ، وكذلك يحتوي على خصائص صحية أخرى وغني بالفيتامينات والمعادن.

التمر والحليب

يبدأ معظم الصائمون إفطارهم بحبات من التمر، ويحب البعض تنقيع التمر في الحليب قبل يوم واحد وتقديمه كمشروب مغذي أسوة بالسنة النبوية، في حين يفضل آخرون شرب الحليب بشكل منفصل عن التمر.

الخرّوب

هو مشروب تقليدي آخر يحظى بشعبية كبيرة في الشرق الأوسط لكونه مشروباً منعشاً ولذيداً وغنياً بالفيتامينات، كما يحتوي على نسبة عالية من الألياف والبروتينات ومضادات الأكسدة.

عصير الفواكه

عصائر الفواكه لذيذة وسهلة التحضير ويفضلها الكثيرون على المشروبات الصناعية، وتعد هذه العصائر مصدراً هاماً لتزويد الجسم بالفيتامينات والمعادن الأساسية التي يحتاجها الجسم.

الماء

لا تغني جميع المشروبات السابقة عن شرب الماء، فهو عنصر أساسي لعمل أجهزة الجسم، ومن الضروري شرب كميات كافية من المياه بين فترتي الفطور والسحور لتعويض السوائل والحفاظ على رطوبة الجسم وتجنب الإصابة بالجفاف.