أخبار عاجلة
بيلد:تشيلسي يفوز بصفقة فيرنير -

إستاد خورفكان.. مكانة آسيوية وقيمة مضافة للإمارات

إستاد خورفكان.. مكانة آسيوية وقيمة مضافة للإمارات
إستاد خورفكان.. مكانة آسيوية وقيمة مضافة للإمارات

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
إستاد خورفكان.. مكانة آسيوية وقيمة مضافة للإمارات, اليوم الخميس 2 أبريل 2020 03:41 مساءً

موقع 24 الإخباري موقع 24 الإخباري
نجح إستاد خورفكان بالشارقة في احتلال مكانة مرموقة في مقدمة أجمل ملاعب آسيا، حيث جاء في المركز الثاني بعد إستاد جازان بالمملكة العربية السعودية في مسابقة أجمل إستادات آسيا من حيث المشاهد الخلابة التي تتمتع بها الجماهير، وتجعل من كل مباراة يحضرونها تجربة مثيرة وفريدة من نوعها. ومن بداية التصويت الذي انطلق في 23 مارس (آذار) الماضي نجح إستادي جازان وخورفكان في حسم المنافسة لصالحيهما في المركزين الأول والثاني على حساب الإستادات الثلاثة الأخرى المرشحة للتصويت الجماهيري على الموقع الرسمي للاتحاد الآسيوي وهي البيسنيا بكوريا الجنوبية، وتشانغ ليميثانغ ببوتان، ونيهونديرا باليابان.

وفاز إستاد جازان بالمركز الأول برصيد 54 % من الأصوات، فيما جاء ستاد خورفكان في المركز الثاني برصيد 44 %، بينما حصل ملعب بوتان على نسبة 1 % فقط من الأصوات، وحقق نفس النسبة ستاد البيسنيا بكوريا الجنوبية، أما الملعب الياباني نيهونديرا فلم يحصل على أي نسبة من الأصوات برغم إمكاناته وروعة تصميمه.

ويعد ترشيح ستاد خورفكان إنجازا في حد ذاته، حيث أنه أحدث الاستادات المتنافسة، كونه تم افتتاحه في مطلع العام الجاري، وأصغرها في السعة الاستيعابية، وقال عنه الاتحاد الآسيوي في أسباب ترشيحه للفوز بهذا اللقب: بتأسيس إستاد خورفكان استقبلت قارة آسيا واحداً من أروع الملاعب، فهو يقع على شاطئ خورفكان في الساحل الشرقي لدولة الإمارات، وهو أصغر ملاعب الدوري الإماراتي للمحترفين بسعة 5 آلاف متفرج، ويطل من جهة على خليج عمان، في حين يواجه من الجهة الأخرى تلة جميلة، وكل هذه المعطيات تجعله يحتل مكانة مرموقة على المستوى الآسيوي وقيمة مضافة لرياضة الإمارات يمكن استثمارها في المستقبل لاستضافة المباريات الدولية للمنتخبات والأندية.

وبخصوص ملعب جازان الذي تنافس مع ستاد خورفكان فقد أورد عنه الاتحاد الآسيوي في أسباب ترشيحه أنه منحوت في الصخر، وبرغم عدم استضافته لأي مباراة في تصفيات كأس العالم أو دوري أبطال آسيا، إلا أنه يحظى باهتمام كبير في السعودية وخارجها، وذلك لوقوعه في قلب منطقة جبال الحشر جنوب المملكة العربية السعودية، وتم افتتاحه عام 2006 بالاعتماد على تصميم محلي، من أجل منح الفرصة للشباب في منطقة جازان لممارسة كرة القدم، وتطور بعد ذلك ليصبح نقطة جذب كبيرة من خلال حضور الآلاف للمباريات المحلية التي تقام في عطلة نهاية الأسبوع.